عاجل

تقرأ الآن:

الحكومة الألمانية قد تساعد أوبل وليس جنرال موتورز


مال وأعمال

الحكومة الألمانية قد تساعد أوبل وليس جنرال موتورز

تعقد الحكومة الألمانية الإثنين اجتماعا مع مجلس إدارة مصنع السيارات الألماني أوبل الذي طلب مساعدتها يوم الجمعة الماضي.

وتشترط الحكومة الألمانية ألا تصل المساعدة في حالة تقديمها لأوبل، ألا تصل إلى شركة جنرال موتورز الأمريكية، الشركة الأم لأوبل.

كما تتخوف الحكومة الألمانية من أن تكون مساعدتها لأوبل بداية لانهمار طلبات الإعانة منها.

قال وزير الاقتصاد الألماني ميشائيل غلوس:
“مخاوفي تتمثل في أن يزيد كثيرا عدد الشركات التي تطلب مساعدات مالية من الحكومة، وهذا طبعا يمثل مشكلة كبيرة لنا”.

وكانت شركة أوبل قد أعلنت عن إغلاق عدة مصانع لها بألمانيا مؤقتا بسبب التراجع الحاد الذي تعاني منه الطلبات على السيارات في الأسواق العالمية.

قال المحلل الاقتصادي نوربرت فالتر:
“مع العولمة، وعلاقة جنرال موتورز بأوبل ، من المهم أن نضمن أن مساعدة الحكومة الألمانية والتي يمولها دافعو الضرائب الألمان، من المهم ألا توضع في غير موضعها، فذلك لن يعين عمال أوبل ولا مشتري السيارات الأوروبيين”.

شركة جنرال موتورز الشركة الأم لأوبل والتي تعاني من نقص حاد في السيولة، كانت طلبت الأسبوع الماضي مساعدة الحكومة الأمريكية، ولكن ذلك الطلب لم يلق بعد آذانا صاغية.