عاجل

تقرأ الآن:

حالة طوارىء إجتماعية في كولومبيا لمحاربة الإحتيال


كولومبيا

حالة طوارىء إجتماعية في كولومبيا لمحاربة الإحتيال

الحكومة الكولومبية أعلنت أمس الاثنين “حالة الطوارئ الاجتماعية“، ضمن مجموعة من التدابير ترمي إلى مكافحة الاحتيال في إطارمخطط توظيف الأموال، الذي مس في الأيام القليلة الماضية مئات الألاف من الكولومبيين.

وزير الداخلية الكولومبي أكد أن هذه التدابير تأتي كرد فعل من السلطات ، بعد خروج عدد من المستثمرين الكولومبيين الذين خسروا أموالهم فيما يعرف بمخططات توظيف الأموال إلى الشوارع

“إن الحكومة تعلن حالة الطوارىء الإجتماعية، وستتخذ حزمة من التدابير لحماية النظام العام من طرق الإحتيال المختلفة لجمع المال بطرق غير قانونية. سنحاول أن نستعيد أموال المستثمرين من هذه الشركات و سنعاقبها وفقا للقانون”

و كانت مواجهات بين المستثمرين المتضررين من عمليات توظيف الأموال والشرطة في كولومبيا قد نشبت الجمعة الماضية ، بعدما خرج عدد منهم إلى الشوارع، حيث وقعت صدمات بينهم وبين رجال الشرطة مما أتبعه إعلان حظر للتجوال في عدد من مدن جنوب غرب كولومبيا.

يذكر أن الآلاف من الكولومبيين يستثمرون مدخراتهم في عمليات توظيف الأموال، حيث توفر أرباحا عالية في بداية الأمر. ولكن قبل أن يصل الأمر لهذا الحد عادة ما يختفي منظمو عمليات توظيف الأموال ومعهم أموال المستثمرين.