عاجل

رفضت شركة مصنع السيارات الأمريكي جنرال موتورز العرض الذي تقدمت به شركة الطاقة الشمسية الألمانية سولاروورلد لشراء أربعة مصانع لأوبل بألمانيا.

سولاروورلد والتي يقع مقرها العام بمدينة بون، عرضت مئتين وخمسين مليون يورو نقدا وسبعمئة وخمسين مليون يورو قرضا في حالة قبول الحكومة الألمانية تقديم المساعدة لأوبل.

مدير شركة سولاروولد فرانك أسبك قال إنه يأمل أن يجعل المشروع شركة أوبل أكبر شركة تصنع سيارات محافظة على البيئة في أوروبا.

قال فرانك أسبك: “لدى أوبل سياسة تصميم عصرية جدا. وجائزة سيارة عام ألفين وثمانية تدل على ذلك. ولدى أوبل القدرة على التحول إلى شركة مصنعة للسيارات الخضر”.

واشترطت سولاروورلد أن تستقل أوبل بصورة نهائية عن شركتها الأم الأمريكية جنرال موتورز والتي قد تشهر إفلاسها في حالة عدم قبول الحكومة الأمريكية تقديم المساعدة لها.

يذكر أن الحكومة الألمانية لا تزال تنظر في طلب المساعدة الذي تقدمت به أوبل، والذي تبلغ قيمته مليار يورو، ويتوقع أن تتخذ قرارا بشأنه قبل أعياد الميلاد المجيد.