عاجل

المواجهة تحتدم بين سيغولين روايال ومارتين اوبري في الدورة الثانية من تصويت الناشطين لاختيار السكرتير الأول للحزب الاشتراكي الفرنسي المعارض في إطار معركة تبدو حاسمة لمستقبل الحزب.

مرة أخري أخطأت توقعات الحسابات تقول سيغولين روايال ولم يتبعها الكثير من الناخبين لأن لائحة الحزب الاشتراكي هي الديمقراطية. ديمقراطية الاختيار والتصويت.

مارتين اوبري. ابنة الرئيس السابق للمفوضية الأوروبية جاك دولور وهي وراء فكرة خفض عدد ساعات العمل الأسبوعية إلى 35 ساعة مازالت تثق في الفوز.

أعتقد أن الناشطين الاشتراكيين سيختارون ليوم كما فعلوا بالأمس تقول مارتين أوبري
. سيقولون وبالأغلبية إننا نريد حزباً اشتراكياً يعود للقيم اليسارية ولكن بخيارات جديدة ووجوه جديدة. حزب يتغير وسيدلون بأصواتهم وهم يفكرون في الفرنسيين.

ومهما تكن هوية الفائز فان السكرتير الأول للحزب الاشتراكي الفرنسي
سيكون امرأة خريجة المدرسة الوطنية للإدارة ووزيرة سابقة