عاجل

اللاجئون التبتيون يتشبثون بخيار الحوار مع الصين

اختتام أكبر تجمع سياسي للمنفيين من اقليم التبت الصيني في مدينة دار أمسالا بشمال الهند. التجمع، الذي لم يسبق له مثل منذ ستين سنة، تفادي التصعيد مع بكين الذي دعا له بعض المشاركين في الاجتماع حينما طالبوا صراحة برفع سقف مطالب التبتيين من الحكم الذاتي الى الاستقلال التام عن الصين.

المجتمعون قرروا في النهاية الاكتفاء بمطالبة بكين بالاسراع بمنح الاقليم حكما ذاتيا ثقافيا لكنهم هددوها بالمطالبة بالاستقلال اذا لم تلب ذلك المطلب. تيار واسع من المشاركين في التجمع انتقد أسلوب التهدئة و الحوار مع الصين الذي يتبعه الزعيم التبتي الدلاي لاما. و أوضح الناطقون باسم هذا التوجه انه رغم المحادثات التي انطلقت بين ممثلي الدلاي لاما و الحكومة الصينية منذ 2002 فان بكين لم تتراجع قيد أنملة عن موقفها الرافض لأي حكم ذاتي للتبت الذي ضمته عام 1951