عاجل

تقرأ الآن:

إطلاق النار على موكب الرئيس الجورجي يجدّد التوتر في القوقاز


العالم

إطلاق النار على موكب الرئيس الجورجي يجدّد التوتر في القوقاز

موسكو تنفي أي تورّط لها في عملية إطلاق النار على موكب الرئيس الجورجي ميخائيل ساكاجفيلي أثناء مروره بالقرب من الحدود مع أوسيتيا الجنوبية الإنفصالية. وزير الخارجية الروسي سيرغاي لافروف ردّ بشدّة على إتهامات تبيليسي مؤكداً عدم تورّط
قوّة السلام الروسية فيما حدث أمس.

ميخائيل ساكاجفيلي كان برفقة نظيره البولندي ليخ كاتشينسكي بالقرب من نقطة تفتيش بمحاذاة اخالغوري في طريقهما لزيارة مخيم للاّجئين عندما تعرّض موكبهما إلى إطلاق ناري.

ساكاجفيلي لم يتردّد في انتقاد روسيا حيث أكّد أنّ مسألة التفكير في تغيير روسيا لمواقفها يعتبر مجرّد أوهام و ما يحدث على الأرض يؤكّد ذلك. ساكاجفيلي أشاد بالدعم المقدّم من طرف الرئيس البولندي.

كاتشينسكي أكّد من جانبه أنه سينقل إلى أصدقائه في الاتحاد الأوروبي والولايات المتحدة أن خطة النقاط الست للسلام قد انتهكت.

عملية إطلاق النار لم تحدث إصابات و تمكّن الرئيسان من زيارة مخيم اللاّجئين و هي المهمّة التي كان ساكاجفيلي ينوي القيام بها منذ البداية.