عاجل

خطة المفوضية الأوروبية تريد إنعاش الإقتصاد وليس إنقاذه

تقرأ الآن:

خطة المفوضية الأوروبية تريد إنعاش الإقتصاد وليس إنقاذه

حجم النص Aa Aa

بعد طول انتظار، أعلنت المفوضية الأوروبية أمس خطتها للإنعاش الإقتصادي. خطة تقدّر بنحو مائتي مليار يورو وهي جاءت دون التوقعات حسب خبراء الإقتصاد.
فرئيس المفوضية جوزيه مانويل باروزو الذي سعى إلى شرح الخطة بدا كلامه يشير إلى أن هذه الخطة لن تنقذ الإقتصاد الأوروبي من الأزمة.

باروزو قال: “نحن نقترح أيضا خطوة في مجال التحفيز المالي تتعاون بها الحكومات في كل دولة على حدة، مع الإتحاد الأوربي. ما علينا القيام به بالنسبة لقطاع صناعة السيارات هو مساعدتها لتتحول إلى صناعة أكثر تطورا وأكثر احتراما للبيئة”.

عدد من الخبراء في الإقتصاد الأوروبي قللّوا من أهمية الخطة التي برأيهم تتضمن عناصر غير بالغة الأهمية، كما يقول الخبير الإقتصادي البروفيسور كريستيان دريغير: “الإتحاد الأوروبي اقترح خفضا مؤقتا للضريبة على القيمة المضافة لتحسين الإستهلاك. لكن نحن نرى أن هناك تحسنا في الإستهلاك دون هذه الخطوة بسبب هبوط أسعار المحروقات. فأسعار النفط تنخفض بشكل واضح منذ الصيف الماضي، وهذا الأمر يحفّز القوة الشرائية للأسر بشكل كبير”.

خطة المفوضية ستطبق في العامين المقبلين، ما يجعلها خطة مؤقتة يراد منها فقط انعاش الإقتصاد الأوروبي إذ من الصعب عليها أن تنقذه.