عاجل

تقرأ الآن:

هجمات بومباي تهدد بتوتر جديد بين الهند و باكستان


العالم

هجمات بومباي تهدد بتوتر جديد بين الهند و باكستان

بعد الذهول و الرعب، الحزن ثم الغضب في الهند. الغضب ضد باكستان. رسميا أصابع الاتهام توجه إلى هذا الجار بالتورط في الهجمات التي أدمت بومباي على امتداد ثلاثة أيام.

نتائج التحقيق تزكي تدريجيا هذه الاتهامات. المهاجمون قدموا من كراتشي الباكستانية، كما أن أحدهم، الوحيد الذي اعتقل على قيد الحياة أكد أنه باكستاني. لكن إسلام آباد خلال اجتماع للحكومة أمس نفت تورطها في الهجمات و حذرت نيودلهي من تصعيد التوتر بين الجارين.

عملية التمشيط في فندق تاج محل، آخر معاقل المسلحين في بومباي مكنت من العثور على كميات من المتفجرات ماكان سيوقع حصيلة أثقل في حال لجوء المهاجمين إليها.

مائة و خمسة و تسعون قتيلا على الأقل و حوالي ثلاث مائة مصاب، آخر حصيلة قدمتها السلطات الهندية. بالقرب من أحد الأماكن المستهدفة : فندق ترايدنت، الليلة كانت مناسبة لإيقاد الشموع إكراما لأرواح الضحايا، فيما دعي الهنود اليوم إلى إعلان الحداد بارتداء الأسود في كل مدن البلاد.