عاجل

العملية التي قتل فيها 195بينهم 28أجنبي هاجم فيها مسلحون مدّججون بالسلاح أكبر محطة قطارات في بومباي و مطعما مكتظا و مركزا ثقافيا يهوديا بالإضافة إلى الفندقين الفخمين.

العملية و حسب بعض المصادر تبنتها حركة تابعة لطالبان باكستان فيما يبقى المشتبه به الأول هو جماعة الأشقر الطيبا ،و هي إحدى الحركات الإسلامية في باكستان و التي تأخذ على عاتقها الدفاع حسبها على قضية كشمير ضد الإحتلال الهندي.
الحركةالتي رفضت الإتهام على لسان الناطق باسمها محضورة في باكستان منذ 2002.