عاجل

تقرأ الآن:

البحرية الدانماركية تحبط عمليات قرصنة في خليج عدن


العالم

البحرية الدانماركية تحبط عمليات قرصنة في خليج عدن

خليج عدن بات الطريق الأخطر في العالم بعد تضاعف الهجومات على السفن من جرّاء أعمال القرصنة في المنطقة.
البحرية الدانماركية تمكنت خلال دورياتها في المنطقة من إعتراض سفن يشتبه في إنتماء عناصرها إلى القراصنة الصوماليين و دون توقيفهم تمكنت من مصادرة الأسلحة التي كانت بحوزتهم.

و تمكنت القيادة التكتيكية للبحرية الدنماركية الأحد الماضي من قيادة عملية عسكرية ضدّ قراصنة كانوا على متن زورقين سريعين و حاولا الصعود إلى سفينة “لانوتيكا” للرحلات السياحية القادمة من فلوريدا و التي كانت تقل أربعمائة سائح أغلبهم من الأميركيين إضافة إلى مائتين من أفراد الطاقم حيث أرسلت سفينة من قوات التحالف لمساعدة “لانوتيكا” مما منع حدوث عملية قرصنة.

الدانمارك تولت قيادة قوة المهمات التابعة للقوة البحرية المتعددة الجنسيات منتصف أيلول-سبتمبر والتي تهدف إلى مكافحة أعمال القرصنة وتهريب الأسلحة إلى الجزء الشمالي من المحيط الهندي.

و أعرب مجلس الامن الدولي في قرار الثلاثاء عن دعمه الرسمي للعملية البحرية
التي يتوقع ان يباشرها الاتحاد الاوروبي في الثامن من كانون الاول/ديسمبر لمكافحة
اعمال القرصنة قبالة السواحل الصومالية.

وبناء على طلب الأمم المتحدة، فقد أرسل حلف شمال الأطلسي في نهاية تشرين
الأول-اكتوبر أربع قطع حربية إيطالية ويونانية وبريطانية وتركية لتسيير دوريات في
خليج عدن وقبالة الصومال. وستحل القوة الاوروبية محل تلك السفن.هذه المهمة ستكون الأولى التي يضطلع بها الاتحاد الأوروبي لمكافحة القرصنة قبالة سواحل الصومال من جهة و حماية سفن برنامج الأغذية العالمي التي تنقل مساعدات إلى نحو ثلاثة ملايين صومالي من جهة أخرى.

مائة و عشرون عملية قرصنة شهدتها المنطقة خلال هذا العام، ثلاثة و تسعون منها إنتهت باحتجاز سفينة.