عاجل

تقرأ الآن:

ايرلندا تسعى إلى كسر الجمود الناجم عن معاهدة لشبونة


العالم

ايرلندا تسعى إلى كسر الجمود الناجم عن معاهدة لشبونة

رئيس الوزراء الأيرلندي بريان كوين في جولة أوروبية لكسر الجمود الناجم عن رفض الناخبين الأيرلنديين لمعاهدة لشبونة لإصلاح الاتحاد الأوروبي. فبعد محادثاته مع جون كلود يونكر في اللوكسمبورغ ، أكّد بريان كوين أثناء لقاءه بالمستشارة الألمانية أنجيلا ميركل في برلين أنّ الموقف الأيرلندي يمثل تحدّياً كبيراً لأوروبا معربا عن أمله في تحديد معالم طريق مقبول للمضي قدماً إلى الأمام.

معاهدة لشبونة التى تهدف إلى تبسيط عملية صنع القرار في الاتحاد الأوروبي لا يمكن أن تدخل حيّز التنفيذ دون مصادقة كل الدول الأعضاء عليها. وباستثناء أيرلندا، فإن جمهورية تشيكيا هى العضو الوحيد التى لم تصادق عليها.

بريان كوين أشار إلى أنّ أيّ طريق إلى الأمام في البناء الأوروبي يجب
أن يستجيب لبواعث قلق الشعب الأيرلندي التي أدت إلى رفض المعاهدة في
الاستفتاء الذي أُجريَ في شهر حزيران-يونيو الماضي. و هو ما يشير إلى إمكانية اعتماد إيرلندا لإتفاقية لشبونة خلال إستفتاءٍ جديدٍ في حالة إدخال بعض التعديلات كمسألة الضرائب و الإجهاض و المحافظ الأوروبي و هي مسائل تقلق الأيرلنديين.

كوين يلتقي اليوم برئيس الوزراء البريطاني غوردن براون بينما يتباحث غدا مع الرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزي. باريس التي تتولّى الرئاسة الدورية للاتحاد الأوروبي ترغب في التوصل إلى إتفاق يقضي بضرورة دخول معاهدة لشبونة حيز التنفيذ مع بحلول ألفين و عشرة.