عاجل

تقرأ الآن:

بداية محاكمة عناصر أمنيين من شركة بلاك ووتر الأميركية


العالم

بداية محاكمة عناصر أمنيين من شركة بلاك ووتر الأميركية

أول محاكمة لخمسة عناصر أمنيين تابعين لشركة بلاك ووتر الأميركية في الولايات المتحدة و التهمة ارتكاب جريمة قتل و محاولة القتل. المتهمّون الخمسة الذين مثلوا أمس أمام القضاء في ولاية يوتا، اتهموا أيضا بانتهاك قانون السلاح بعدما أطلقوا النار من أسلحة رشاشة في السادس عشر من سبتمبر-أيلول ألفين و سبعة في بغداد ما تسبب بمقتل أربعة عشر شخصاً و بإصابة عشرين آخرين.

بعض المحامين حاولوا تسييس المرافعة حيث اشار أحدهم إلى وجود تحيّز في قرار المحكمة ما سيخلق نوعاً من الضغط السياسي في محاولة لكسب الدعم في العراق واصفا ما يحدث بالأمر غير المقبول.

و تحمل كل جريمة قتل عقوبة تصل في أقصاها إلى عشر سنوات. متهم سادس في القضية كان يعمل لدى شركة بلاك ووتر وجهت له تهمة القتل العمدي.

المدّعي العام جيفري تايلور أشار إلى أنّ حالة الحرب لا تمنع الإلتزام بدولة القانون حيث أكد أنّ الضحايا كانوا عزلاً، و لم يكن هناك متمردون، كما أنّ العديد منهم كانوا داخل سياراتهم و كانوا بصدد الإبتعاد عن الموكب.

وفي السادس عشر من أيلول-سبتمبر من السنة الماضية، أطلق عناصر أمنيون تابعون لشركة بلاك ووتر الأميركية كانوا يتولون حماية موكب دبلوماسي، النار عند مفترق طرق مكتظ في بغداد، ما أدّى إلى مقتل سبعة عشر مدنياً.

الشركة بلاك ووتر أكدت أنّ موظفيها قاموا بذلك بعدما تعرضوا لإطلاق نار، في حين خلص تحقيق عراقي إلى أنّ الموكب لم يتعرض حتى لرشق بالحجارة.