عاجل

اختتام المؤتمر الدولي حول التقلبات المناخية في بولندا

تقرأ الآن:

اختتام المؤتمر الدولي حول التقلبات المناخية في بولندا

حجم النص Aa Aa

اختتمت في مدينة بوزنان البولندية أعمال المؤتمر الدولي حول التقلبات المناخية و سط اتهامات من قبل ممثلي البلدان النامية للدول الغنية بالشح و عدم الرغبة في مساعدتها على مواجهة الآثار البيئة لظاهرة الانحباس الحراري. المؤتمر قرر انشاء صندوق بقيمة ثمانين مليون دولار لمساعدة الدول الفقيرة. الأمر الذي أثار ارتياح الأمم المتحدة. و قال ناطق باسم المنظمة الدولية “لدينا برنامج عمل للسنة المقبل و سنكثف المفاوضات. لقد نجحنا الآن في اطلاق صندوق التكيف الذي يكتسي أهمية بالغة بالنسبة للبلدان السائرة في طريق النمو”.

بيد ان المنظمات غير الحكومية ترى أن المبلغ لا يسمن و لا يغني من جوع. وقد صرح أحد ممثليها قائلا : “لقد رأينا نفس المشاكل التي تعودنا عليها أثناء المفاوضات. اعتقد أنه توجد هوة بين الدول الغنية و البلدان الفقيرة. الأموال المخصصة أقل بكثير مما يلزم لمواجهة المشاكل المرتبطة بالتغييرات المناخية في البلدان الفقيرة التي تضرر من الفيضانات و التصحر و غيرها من الكوارث الطبيعية”

مواقف البلدان النامية تنبع من خوفها من أن يكون المبلغ الذي أعلن عنه مؤشرا على توجهات الدولة الغربية بشأن الاتفاقية الدولية حول المناخ التي من المزمع اقرارها قبل نهاية السنة المقبلة في اطار مؤتمر كوبنهاغن حول الانحباس الحراري