عاجل

لأول مرة ومنذ انتهاء الحرب الأهلية الصينية في عام 1949 ، الصين وتايوان تستأنفان الرحلات البحرية المباشرة بين البلدين ، جاء ذلك بعد محادثات مطولة، توجت بتفعيل الرحلات بينهما بعد قطيعة دامت سنوات

الاتفاق من شأنه تعزيز التعاون التجاري والمدني بين البلدين على المدى البعيد، خصوصاً بعد توقيع عدد من اتفاقيات التعاون في مجال النقل والبريد

الرئيس التايواني وصف القرار الجديد، بقوله: “ إنها تمثل المصالحة بين الجانبين ، لم يعد هناك مواجهة، وصراع، بكلمات أخرى نحن نستخدم المفاوضات لتحل مكان المواجهة، والمصالحة لتحل مكان الصراع”

القرار يأتي بعد تحسن العلاقات بين شنغهاي وتايبيه التي قررت الانفصال عن الصين منذ أكثر من ستة عقود، وهو ما دفع الصين أكثر من مرة للتلويح باستخدام القوة لإعادتها إلى الوطن الأم ، إلا أن انتخاب مايينغ جيو رئيساً لتايوان، دفع بالأزمة إلى الانفراج التدريجي

ونتيجة لهذا الاتفاق التاريخي فقد وصلت أولى الرحلات الجوية الصينية إلى مطار العاصمة التايوانية وعلى متنها 100 سائح صيني ، كما حطت طائرة تايوانية في المقابل في مطار شنغهاي وهي تقل حوالي 300 سائح تايواني