عاجل

في جديد التحركات الطلابية في اليونان، تمكنت مجموعة من الشبان اليوم من قطع نشرة الاخبار في قناة “ان اي تي” العامة اليونانية لبضع دقائق، بعد أن احتلت ستوديو التلفزيون قبل أن تخرجها القوات الأمنية.

وظهر عدد من الشبان حاملين لافتة كتب عليها “توقفوا عن المشاهدة، أخرجوا إلى الشارع”.

فبعد أحد عشر يوما من التظاهرات والمواجهات بين الطلاب ورجال الشرطة في اليونان، يتوقع أن تجرى تجمعات جديدة طلابية ونقابية طيلة هذا الأسبوع.

وطاولت هجمات الطلاب اليوم مقرا للشرطة، فقد رمى عشرات الشبان زجاجات حارقة على المقر، ما أدى إلى إصابة عدد من العناصر بجروح، وإلى تدمير نحو سبع سيارات تابعة للشرطة.

يذكر أن هذه التحركات مستمرة منذ مقتل الكسي غريغوروبولوس في السادس من كانون الاول/ديسمبر برصاص شرطي وسط اثينا.