عاجل

نحو ثلاثين شخصا على الأقل لقوا حتفهم وأصيب نحو ثلاثة وثلاثين آخرين بجروح، ثلاثة وعشرون منهم في حال الخطر، في انقلاب حافلة تقلّ سياحا روس في صحراء النقب جنوب اسرائيل، كما أكدت وسائل الإعلام الروسية.

الحادث وهو الأكبر من نوعه في إسرائيل منذ سنوات، وقع شمال إيلات من الجهة الإسرائيلية، قرب الحدود مع مصر.

وحسب الإذاعة الإسرائيلية، فإن معظم ركاب الحافلة من الجنسية الروسية كانوا وصلوا قبل وقت قصير من وقوع الحادث إلى مطار عوفدا، وكانوا في طريقهم إلى منتجع إيلات على البحر الأحمر.

فور وقوع الحادث، هرعت سيارات الإسعاف والأجهزة الطبية وعملت على نقل الجرحى إلى المستشفيات القريبة، شارك في ذلك مروحيات عسكرية.

شاهد عيان أوضح أن سائق الحافلة كان يحاول تجاوز سيارة أخرى حين فقد السيطرة على حافلته ووقع الحادث.