عاجل

وصل رئيس الوزراء البريطاني جوردن براون إلى العراق في زيارة تعد الرابعة منذ توليه رئاسة الوزراء، خلفاً لتوني بلير

وقد التقى براون عدداً من القادة العسكريين البريطان لدى وصوله مطار العاصمة بغداد، واطلع على آخر التطورات الميدانية وسير العمليات العسكرية

وقبيل توجهه إلى مدينة البصرة حيث يرابط القسم الأكبر من القوات البريطانية التقى براون نظيره العراقي نوري المالكي

الزيارة حملت قراراً بريطانياً يقضي بانسحاب القوات البريطانية من العراق في منتصف عام 2009، في الوقت الذي تبنت فيه الحكومة العراقية مشروع قانون حول انسحاب قوات التحالف بحلول نهاية / تموز يوليو 2009

وتشكل القوات البريطانية غالبية القوات الغير أمريكية ضمن قوات التحالف ، والتي عهد إليها تدريب الجيش العراقي ومساعدته عند الحاجة