عاجل

تقرأ الآن:

إدانة ثلاثة ضباط كبار بالمسؤولية عن مذابح رواندا


رواندا

إدانة ثلاثة ضباط كبار بالمسؤولية عن مذابح رواندا

المحكمة الدولية التابعة للأمم المتحدة تدين ثلاثة ضباط كبار في الجيش الرواندي بالمسؤولية والمشاركة في الإبادة الجماعية التي وقعت في رواندا في عام 1994

فقد أصدرت المحكمة حكماً بالسجن مدى الحياة على الكولونيل السابق ثيونيستي باجوسورا بالإضافة إلى الضابطين الآخرين ألويز نتاباكوز و أناتولي نسينجيومفا

واتهم ممثلو الإدعاء في المحكمة الجنائية الدولية لرواندا الكولونيل السابق باجاسورا بالمساعدة في التخطيط للإبادة الجماعية وتنفيذها وتسليح ميليشيا انتراهاموي المشكلة من قبائل الهوتو

متحدث باسم “هيومان رايتس ووتش” يقول: “ هذه الأحكام ترسل رسالة قوية إلى كل الطغاة حول العالم، أنهم إذا ارتكبوا أبشع الجرائم، سوف يقضون بقية الحياة في السجن، هذا يأخذ وقتاً لتكون هنا،منذ سبعة أعوام هو هنا لكن هذا هو الوقت الذي أخذ”

كما اتهمت المحكمة باجاسورا بالمسؤولية عن قتل رئيس الوزراء أجاثي يوليجيمانا وشخصيات في المعارضة فضلاً عن 10 جنود من قوات حفظ السلام البلجيكية

وجرت تبرئة الجنرال جراتيان كابيلينجي رئيس مكتب العمليات العسكرية بهيئة الأركان العامة في ذلك الوقت من جميع التهم