عاجل

تقرأ الآن:

ردود فعل بعد غداة اعلان رئيس الوزراء البلجيكي استقالته


العالم

ردود فعل بعد غداة اعلان رئيس الوزراء البلجيكي استقالته

قرار رئيس الوزراء البلجيكي إيف لوتيرم تقديم استقالة حكومته،على خلفية بيع مجموعة فورتيس لاقى ردود فعل عديدة اليوم من مختلف الجهات في الحكومة والمعارضة.
نائب رئيس الحكومة ديدييه ريندرز دعا إلى العمل على تثبيت استقرار البلاد في هذه الظروف وقال :

“علينا ان نكون حذرين جدا لأننا في أجواء توتر حاليا، فلدينا الأزمة المالية، والأزمة الإقتصادية والإجتماعية أيضا. ولدينا إضافة إلى ذلك إجراءات يجب إقرارها في ميزانية العام ألفين وتسعة. لذا علينا أن نعمل مع من يريدون ان يسهموا في استقرار هذا البلد”.

من جهتها الأحزاب في البرلمان عبّرت عن قلقها من الأوضاع الراهنة، كالحزب الإشتراكي والحزب الليبرالي الفلامنكي الذي رأى زعيمه أن ما كشفه القضاة حول تعرّضهم لتهديد رئيس الوزراء ليوافقوا على قرار الحكومة بيع فورتيس أمر خطير وقال :

“الأحداث التي وردت في تقرير القضاة سيئة جدا وهي أمور خطيرة، وبرأينا هي أمور لا يجب أن تحصل في بلد ديمقراطي“لا نريد تنظيم انتخابات نيابية مبكرة للخروج من الأزمة وتفضل بدلا عن ذلك تسليم الحكم لحكومة انتقالية
لدينا أزمة مالية رهيبة، وأزمة اقتصادية. في بلجيكا لدينا صعوبات اجتماعية ضخمة. لم نصوّت بعد على الميزانية، لم نتوصل إلى اتفاق بين النقابيين وأصحاب العمل، يضاف إلى كل ذلك الآن الحكومة المستقيلة”

في ظل كل هذا يرجع الأمر الآن فيما ستؤول إليه الأمور إلى ملك البلاد ألبير الثاني، الذي له أن يقبل أو لا يقبل استقالة حكومة لوتيرم. وفي حال قبولها أمام البلاد خيارين: انتخابات نيابية مبكرة أو تشكيل حكومة انتقالية.