عاجل

منظمة الأمن والتعاون في أوروبا قررت الإثنين سحب بعض المراقبين العسكريين في بعثتها من جورجيا في الفاتح من الشهر المقبل، بعدما رفضت روسيا تمديد مهمة هذه البعثة التي تنتهي مع نهاية هذا العام، كما أعلنت الرئاسة الفنلندية للمنظمة، عقب إجتماع مجلسها الدائم في مقر المنظمة بفيينا.

و بناء على هذا القرار يجب على ثمانية من بين هؤلاء المراقبين المغادرة بحلول الأول من كانون الثاني/ يناير القادم، بينما يستمر إنتداب الباقين حتى شباط/فبراير المقبل.

معارضة موسكو لإقتراح التمديد التقني لمدة ثلاثة أشهر أخرى لبعثة مراقبي المنظمة التي تضم ستة و خمسين دولة في جورجيا، كانت بسبب رفض أعضاء المنظمة مطلب روسيا بالاعتراف بأوسيتيا الجنوبية كجمهورية مستقلة.

و كانت منظمة الأمن والتعاون في أوروبا قد أرسلت ثمانية و عشرين مراقبا عسكريا إلى جورجيا عقب إندلاع القتال بين الأخيرة وروسيا بشأن أوسيتيا الجنوبية في شهر أب/ أغسطس الماضي.