عاجل

حوالي خمسة ألاف أوكراني تظاهروا الثلاثاء في العاصمة الاوكرانية كييف، للتنديد بسياسة الحكومة في مواجهة الأزمة المالية، و ذلك على الرغم من الحظر الذي فرضته إحدى المحاكم الأوكرانية على التظاهر.

وخرج المتظاهرون إلى وسط العاصمة، حيث تجمعوا في ساحة الاستقلال، التي أصبحت رمزا للثورة البرتقالية. و كانوا يحملون أعلاما وشعارات تعبر عن مطالبهم.

“لا لإفقار الناس” “ نريد حقوقنا الإجتماعية” “ نعم لزيادة الرواتب” هي من بين الشعارات التي رفعها المتظاهرون، الذين توجهوا إلى مقري الحكومة و البرلمان، حيث قدموا عريضة مطالبهم.

المظاهرة تأتي إستجابة لدعوة فيدرالية نقابات العمال، و تدعمها أحزاب المعارضة الأوكرانية. و يطالب هؤلاء الحكومة بوضع خطة عاجلة لمواجهة تداعيات الأزمة المالية العالمية

وتشهد أوكرانيا أزمة إقتصادية حادة، حيث وصلت نسبة التضخم هذا العام إلى عشرين في المئة، هذه الأزمة تضاف إلى الاضطراب السياسي الذي تعيشه البلاد منذ أشهر، بين الرئيس فيكتور يوشينكو و رئيسة الوزراء يوليا تيموشينكو، سببه الرئيس هو الصراع على السلطة.