عاجل

تقرأ الآن:

انتخابات تشريعية في بنغلادش في ظل منافسة حادة


العالم

انتخابات تشريعية في بنغلادش في ظل منافسة حادة

ثلاثة ايام متبقية على الانتخابات التشريعية في بنغلادش بعد ان حكم البلاد حكومة انتقالية عيينت بدعم العسكريين منذ شهر كانون الثاني/يناير 2007.

يتنافس في هذه الانتخابات شيخة حسينة زعيمة حزب رابطة عوامي وخالدة ضياء زعيمة حزب بنغلادش الوطني اللتين شغلتا منصب رئاسة الوزراء طيلة 16 عامًا بالتناوب.

خالدة ضياء تزعم أن الحكومة واللجنة الانتخابية تريد تزوير النتائج لغير صالحها وقالت انهم يتامرون لجلب حزب موال وممثليهم الهزليين الى السلطة.”
وأضافت “انهم يحاولون كذلك ترويعي لابتعد عن الانتخابات بل حتى قتلي” مشيرة الى واقعة العثور على قنبلة هذا الاسبوع بالقرب من موقع ألقت فيه خطابا أمام أنصارها.

وفي الوقت نفسه ذكرت الشيخة حسينة أن حزب بنجلادش الوطني والجماعة الإسلامية المؤيدة له يحاولان اثارة العنف لعرقلة الانتخابات خوفا من الهزيمة.
وحذرت من “ترويع الناخبين” في مسعى لتغيير الوضع لصالح خالدة احد المحللين السياسيين علق على الانتخابات قائلا:
اعتقد ان انتخابات واحدة لا يمكن أن تغير مصير البلاد. ولكن إذا تمعنت بالأمر تجد ان شعب بنجلاديش أصبح الآن على وعي متزايد بأهمية حقوق الإنسان ، وعلى أهمية الحكم الرشيد وانه يرفع صوته ضد الفساد وأي نوع من الأنشطة المتطرفة “.

هذه الانتخابات تجري في ظل مراقبة اوروبية .
ناطق رسمي باسم المفوضية قال :
«ان اوروبا ترغب من خلال ذلك الحضور في دفع بنغلاديش باتجاه الديمقراطية القائمة على الانتخابات النزيهة والشفافة وتشجيع القوى الفاعلة هناك على جعل الحياة البرلمانية تقليدا لا يمكن تخطيه».