عاجل

لقاء باريس الطارئ لوزراء خارجية الاتحاد الأوروبي حول الوضع في قطاع غزة يدعو إلى وقف فوري و دائم لإطلاق النار بين إسرائيل و حماس في القطاع من أجل السماح بتحرك إنساني سريع لسكان غزة و إعادة فتح المعابر المؤدية إلى القطاع من مصر واسرائيل.

الاتحاد الأوروبي أكّد تصميمه أكثر من اي وقت على تقديم مساهمته مع الأعضاء الآخرين في اللجنة الرباعية ودول المنطقة في انهاء العنف واحياء عملية السلام.

وزير الخارجية الفرنسي برنار كوشنير أشار إلى أنّ وقف إطلاق النار يجب أن يكون دائماً و محترما مشيراً إلى أنّ ما حدث يجب أن لا يتكرر. رئيس الديبلوماسية الفرنسية أكد استبعد الحلول العسكرية و أنّ الحل السياسي لا يزال قائماً و سيتم التطلع إليه من أجل إحلال السلام.

المجتمعون اتفقوا على إرسال وفد وزاري أوروبي إلى المنطقة في أقرب وقت من دون تحديد موعد مغادرة هذه البعثة أو أعضاءها أو برنامج عملها. كما تمّ الإتفاق على ضرورة إرسال بعثة مراقبة إلى معبر رفح الحدودي بين مصر و قطاع غزة.

و خلال لقاء وزراء خارجية الاتحاد الأوروبي، شهدت العاصمة الفرنسية مظاهرة ضخمة تنديدا بالغارات الإسرائيلية على سكان غزة. المتظاهرون أحرقوا العلم الإسرائيلي و طالبوا بوقف إبادة الفلسطنيين.