عاجل

تقرأ الآن:

احتفالات كوبا بالذكرى الخمسين لثورة فيديل كاسترو


العالم

احتفالات كوبا بالذكرى الخمسين لثورة فيديل كاسترو

احتفلت كوبا بالذكرى الخمسين للثورة الكوبية، أحد آخر الثورات الماركسية في العالم. احتفالات طبعها التقشف بسبب الأزمة الاقتصادية التي تعاني منها الجزيرة.

رغم غياب الزعيم التاريخي، فيديل كاسترو بسبب المرض، لم يخلو خطاب أخيه الرئيس، راوول كاسترو، من نبرة مهاجمة للولايات المتحدة التي يعتبرها قوة عدائية، فهو يقول:
“كل الإدارات الأمريكية، الواحدة تلو الأخرى، حاولت فرض تغيير النظام في كوبا مستعملة وسيلة أو أخرى أكثر أو أقل شراسة”.

راوول كاسترو دعا أيضا إلى التفكير في النضال في الخمسين سنة القادمة. لكن الرئيس كان قد أيد فيما قبل فتح حوار متكافئ مع الرئيس الأمريكي المنتخب باراك أوباما. أوباما الذي تمنى انفراجا في العلاقات مع الجزيرة الشيوعية.

ويأمل الكثير من الكوبيين تخفيفا للحصار الأمريكي على الجزيرة و المتواصل منذ 1962.