عاجل

الجيش السريلانكي يعلن رسميا عن بسط سلطته التامة على مدينة كيلينوتشي العاصمة السياسية لمتمردي نمور التاميل.
الخطوة تم تحقيقها بعد معارك عنيفة حقق قبلها الجيش تحرير بلدة بارنثان أقصى شمال سريلانكا و الذي يعّد ممرا رئيسا مكّن الجيش من الوصول إلى معاقل المتمردين.

الجيش السريلانكي يؤكد تحكمه في مدينة كيلينوتشي الواقعة في شمال سريلانكا بعد ان إقتحمها من المدخلين الرئيسيين و هو نفس المكان الذي أعلن منه المتمردون يوم الخميس قتلهم لستين من عناصر الجيش.

الجيش و بإعلانه عن الخبر يكون قد بدأ القضاء على جبهة نمور تحرير تاميل إيلام بعد ستة و عشرين عاما من الإقتتال .
الحركة و منذ سنة 1983تناظل من أجل الدّفاع عن حقوق الأقلية التاميلية التي تواجه في رأيها معاملة سيئة من طرف الحكومة.