عاجل

الفلسطينيون يواجهون اكثر من ازمة انسانية وحراك دبلوماسي لوقف اطلاق النار

تقرأ الآن:

الفلسطينيون يواجهون اكثر من ازمة انسانية وحراك دبلوماسي لوقف اطلاق النار

حجم النص Aa Aa

الفلسطينيون في قطاع غزة يشهدون أوضاعا إنسانية لا تقل في سوئها وخطورتها عن الأوضاع الأمنية الناجمة عن استمرار العمليات العسكرية الإسرائيلية ففي كل ما لا يقل عن عشرين دقيقة تشن القوات الاسرائيلية غارة جديدة مستهدفة موافع تابعة لحماس مما يقف حائلا بين حصول المواطنين على احتياجتهم اليومية من الغذاء والدواء .

منسق الأمم المتحدة الخاص بالشرق الاوسط قال إن الوضع الإنساني في غزة يواجه أكثر من أزمة إنسانية
وأضاف في تصريحات أمس :
“جزء كبير من البنية التحتية في قطاع غزة تم تدميره، عدد القتلى في غزة في تصاعد مستمر ،صواريخ حماس تصل الآن مسافة 40 كيلومترا داخل اسرائيل وحماية المدنيين ، ومستقبل عملية السلام والاستقرار الإقليمي كل هدا محاصر بين لامسؤولية حماس في هجماتها الصاروخية ، والإفراط الاسرائيلي في الرد على ذلك.”

وزيرة الخارجية الاسرئيلية تسيبي اكدت ان اسرائيل تقوم
بتسهيل الاجراءات لايصال المساعدات الى سكان القطاع واضافت :
“سوف نبقي الوضع الإنساني في قطاع غزة تماما كما يجب أن يكون ، لقد فتحنا المعبار بشكل اكبر مما كانت عليه قبل العملية العسكرية نحن نتفهم أنه في الوقت الذي نعمل في قطاع غزة ضد حماس ، بحاجة إلى تسهيل حياة
السكان بقدر ما نستطيع “

حركة دبلوماسية عالية تشهدها الساحة الدولية لايجاد مخرج للأزمة ،الرئيس محمود عباس يتوجه على رأس وفد عربي إلى نيويورك، بهدف استصدار قرار من مجلس الأمن الدولي يؤدي إلى الوقف فوري لاطلاق النار مؤكدا انه والوفد
لن يغادروا نيويورك قبل صدور هذا القرار، وتحديد موعد زمني واضح لوقف الهجمات الاسرائيلية على قطاع غزة .