عاجل

في الساعات الأخيرة من يوم الأحد ، إسرائيل تطبق ما سمته المرحلة الثانية من هجومها على غزة .
هو الهجوم البّري الذي يعد الأول من نوعه بعد إنسحاب إسرائيل من القطاع سنة 2005
الأسبوع الثاني هدفه و حسب السلطات الإسرائيلية تقويض المقاومة للحد من إطلاق الصواريخ على إسرائيل.

قبلها سماء غزة أمطرت بما يزيد عن ثمان مائة طلعة جوية طيلة أسبوع كامل، لتستمر في بداية االهجوم البري من أجل إخلاء الطريق لفرق المشاة .
الطائرات قصفت أيضا معملا لتعبئة الغاز في بيت لاهيا مما أحدث حريقا مهولا ضخما في المكان.و على إثرها صرح شهود عيان أن القوات الإسرائيلية تتقدم نحو المجمع السكني في منطقة السودانية في شمال غرب القطاع و فرقة أخرى دخلت حيا في بيت حانون .
و بعد ساعات فقط من الإجتياح البري أظهرت عدسات التلفزيون صور الجرحى في أوساط الجيش الإسرائيلي وسط تظارب حول تسجيل قتلى .
المقاومة تحدثت مرارا عن المفاجئة علما أنها أعلنت عن تحضير نساء و رجال لعمليات إنتحارية.