عاجل

عاجل

الاقتصاد والطاقة وأوروبا بلا حواجز أولويات الرئاسة التشيكية

تقرأ الآن:

الاقتصاد والطاقة وأوروبا بلا حواجز أولويات الرئاسة التشيكية

حجم النص Aa Aa

جمهورية التشيك تتولى الرئاسة الدورية للاتحاد الأوروبي وسط تحديات داخلية وخارجية لافتة لعل أبرزها الأزمة المالية والاقتصادية وتصاعد أعمال العنف في الشرق الأوسط علاوة على الخلاف بين موسكو وكييف حول الغاز الروسي.
براغ حددت ثلاث أولويات لرئاستها وهي الاقتصاد وأمن الطاقة وأوروبا بلا حواجز كما يقول رئيس الوزراء التشيكي :
“ شعار الرئاسة التشيكية هو أوروبا بلا حواجز وأعتقد أن ذلك له أهمية خاصة في هذه اللحظة التي نواجه فيها الآن اضطرابات كبيرة على المستوى الاقتصادي”.

نائب رئيس الوزراء المكلف بالشؤون الأوروبية الكسندر فوندرا شدد من جهته على أهمية التخفيف من الأعباء الإدارية : “التقليص من العبء الإداري موضوع اهتمام آخر لرئاستنا. في ربيع هذا العام سنقوم بدراسات حول ما يقوم به الاتحاد الأوروبي والدول الأعضاء في هذا الشأن. بالتأكيد هذا يعد واحدا من السبل الممكنة لحل الأزمة الاقتصادية وخصوصا الحد من الأعباء الإدارية على الشركات الصغرى والمتوسطة”
براغ تعتزم كذلك تعزيز علاقات الاتحاد الأوروبي مع جيرانه الشرقيين حيث من المتوقع أن تعمل على دعم جهود دول البلقان وألبانيا في سبيل انضمامها للتكتل الأوروبي.