عاجل

عشرات الإنفجارات هزت جنوب و غرب مدينة غزة فجر اليوم و أدى توغل الدبابات الإسرائيلية في منطقتي الشيخ عجلين و تل الهوى إلى حدوث اشتباكات عنيفة بين قوات الجيش الإسرائيلي و مقاتلي حماس. كما توغلت قوة إسرائيلية مدعومة بعشرات الآليات المدرعة داخل حي الزيتون من الناحية الغربية الجنوبية.
اشتباكات مماثلة وقعت في شمال القطاع، في شرق جباليا وغرب بيت لاهيا بعد إطلاق السفن الحربية الإسرائيلية لقذائف على شمال القطاع. كما شنّ الطيران الحربي عدة غارات على منطقة الشريط الحدودي بين القطاع و مصر حيث تنتشر مئات الانفاق.

رئيس وزراء الحكومة الفلسطينية المقالة إسماعيل هنية أكّد للفلسطينيين أن الغارات الإسرائيلية لن تثني من عزيمة حماس في الإنتصار.

أما زعيمة حزب كاديما و وزيرة الخارجية الإسرائيلية تسيبي لفني فطلبت من المجتمع الدولي تفهم الموقف الإسرائيلي الرامي إلى مواصلة العمليات العسكرية للدفاع عن أمن المواطنين الإسرائيليين.

و رغم طلبات التهدئة الدولية، الدولة العبرية مصممة على مواصلة عملياتها العسكرية حيث أكّد رئيس الوزراء إيهود أولمرت أنّ عملية الرصاص الصلب ستستمر طالما لم توقف حماس صواريخها على المدن الإسرائيلية المحاذية للقطاع.