عاجل

أزمة الغاز بين موسكو وكييف أشعلت الخلافات الأوكرانية الداخلية.

فالرئيس الأوكراني فيكتور يوتشينكو وجد نفسه مضطرا لمخاطبة الناس، لتبرير موقفه في أزمة الغاز، بعد مطالبة المعارضة المقربة من موسكو في البلاد باستقالته بعد فشله في معالجة الأزمة.

يوتشينكو اعتبر أن قطع روسيا الغاز عن بلاده، بمثابة هجوم هدفه خلق المشكلات السياسية الداخلية والضغط على كييف كي تستحوذ موسكو على أنابيب الغاز الاستراتيجية التي تعبر أوكرانيا باتجاه أوروبا.

البرلمان الأوكراني كان عقد أمس جلسة طارئة لمساءلة الحكومة حول عملها لتجاوز الأزمة. جلسة شهدت مطالبة رسمية باستقالة الحكومة ورئيس البلاد، من قبل المعارضة.

هو مطلب روسي حسب عدد من المحلّلين… فموسكو لا تزال تسعى لاستعادة الولاء الأوكراني الذي ضاع منذ وصول يوتشينكو إلى الحكم عام ألفين وخمسة.