عاجل

تقرأ الآن:

أطباء في قطاع غزة يؤكدون استخدام أسلحة محرمة دوليا


العالم

أطباء في قطاع غزة يؤكدون استخدام أسلحة محرمة دوليا

اسرائيل تستخدم قنابل الفوسفور الأبيض الحارقة في هجومها على قطاع غزة.. الجزم جاء هذه المرة على لسان مجموعة من الأطباء في القطاع أكدوا بأدلة قاطعة ، من خلال شظايا القنابل التي يطلقها سلاح الجو الاسرائلي، و طالبوا بتحقيق دولي مستقل “ لا مجال للشك أن إسرائيل استخدمت أسلحة محرمة دوليا. هناك أدلة كثيرة على أن قنابل الفوسفور استخدمت في ضرب القطاع إضافة إلى قنابل الدايم”

هذه القنابل عبارة عن ذخائر من المعدن تسبب ثقوبا وبتر أطراف الضحية، أما قنابل الفوسفور فتسبب حروقا بالغة الخطورة تحظر اتفاقية جنيف استخدامها ضد المدنيين.

كيفما كان نوع القنابل يكون اثرها الرعب في نفوس أهالي قطاع غزة الذين يجبرون على الفرار في كل لحظة من هول القصف الذي يستهدف المنازل و حتى المدارس الأممية التي اكتظت بالنازحين و إن باتت بدورها ملاجىء غير آمنة.

الحملة العكسرية على قطاع غزة خلفت حتى الساعة أكثر من ألف و مائة و خمسين قتيلا، بينهم ثلاثة من أبناء هذا الطبيب الفلسطيني الذي كان يعمل في إسرائيل قبل الحصار الذي ضرب على قطاع غزة منذ أكثر من عام و نصف.

التلفزيون الإسرائيلي نقل مباشرة على شاشته اتصالا هاتفيا مع الطبيب الفلسطيني استجدى فيه المساعدة بعد قصف بيته من قبل سلاح الجو الاسرائلي، ما أدى كذلك إلى إصابة اثنين من أبنائه.