عاجل

عاجل

الأوروبيون وأوباما : الأمل في بناء جسور جديدة

تقرأ الآن:

الأوروبيون وأوباما : الأمل في بناء جسور جديدة

حجم النص Aa Aa

تحمس الأوروبيون لأوباما حتى قبل إنتخابه رئيسا وهو هنا في يوليو-تموز في ساحة أقواس النصر في برلين شدد على العلاقة المميزة التي يريدها لبلاده مع أوروبا

“أمريكا لن تجد شريكا أفضل من أوروبا.. آن الأوان لإقامة جسور جديدة ومتينة عبر العالم كتلك التي تربط ضفتي الأطلسي”

كلمات أوباما هذه ملأت نفوس الأووربيين أملا في عهد جديد من الصداقة الأوروبية – الأمريكية
وعلى غرار برلين، تحمست باريس للمرشح أوباما وتطلعت إلى سياسة خارجية أمريكية أكثر إعتدالا تركز على الدبلوماسية في التعامل مع ملفات حساسة كالملف الإيراني أو العلاقات مع سوريا والنزاع في الشرق الأوسط

/ دانييل كون بانديت/ رئيس حزب الخضر اليساري، يقول إن على الولايات المتحدة تشجيع المبادرات الدبلوماسية الإقليمية على غرار المبادرة المصرية مع حماس أو التفاوض مع إيران.

ملف غوانتانامو الذي ظل الأوروبيون ينتقدونه سيغلق مع قرار الرئيس الجديد باراك أوباما إغلاق المعتقل الذي أساء لصورة الولايات المتحدة في العالم وكان رمزا لسياسة الرئيس بوش في مكافحة الإرهاب.

/جاك باروو/ المفوض الأوروبي لحقوق الإنسان
يرحب بهذه الخطوة ويقول إن قرار أوباما يبرهن على إمكانية محاربة الإرهاب والحفاظ على القيم الأخلاقية والمعايير العادلة لما يحقق شراكة جديدة بين أوروبا والولايات المتحدة

ومع ذلك ستكون الشراكة الأوروبية – الأمريكية في الميدان الإقتصادي أصعب. قمة العشرين في واشنطن ابرزت جليا إختلاف وجهات النظر حيث تتحفظ الولايات المتحدة على التدابير الأوروبية الأقل ليبرالية في سياق الأزمة المالية العالمية. وسيراقب الأوروبيون عن كثب موقف أوباما حول الموضوع وحول المناخ أيضا في قمة العشرين المقبلة في لندن في أبريل نيسان المقبل.

إنتخاب باراك أوباما ملأ أفئدة الأوروبيين أملا في فتح صفحة جديدة وواعدة من العلاقات الأوروبية الأمريكية، وبحجم الآمال ستكون خيبة الأمل، إن أخفق الرئيس الجديد في تحقيق تطلعات أوروبا…