عاجل

هدوء يسود الأجواء في قطاع غزة وما يحيط بها ، بعد اتفاق وقف إطلاق النار بين الجانبين والذي تمخض عنه انسحاب الجيش الإسرائيلي من المواقع التي تمركز بها في وقت سابق

إلا أنه أعاد تمركز قواته على الشريط الحدوي مع القطاع تحسباُ لأي طارىء أو خرق مفاجىء للاتفاق من قبل الفصائل الفلسطينية

وقد تم التوصل إلى هذا الاتفاق بعد جهود دولية حثيثة لإنهاء المعارك الدائرة في قطاع غزة

في الجانب الآخر ينتظر سكان قطاع غزة وصول المساعدات الدولية خصوصاً تلك التي تمخضت عن قمة الكويت ،
دول عربية عديدة تبرعت بمساعدات مالية عاجلة لإعادة إعمار القطاع ، وإصلاح البنية التحتية المدمرة

يأتي هذا بعد التحذيرات الأخيرة التي صدرت عن منظمات دولية بخصوص الوضع الإنساني في القطاع وحاجة سكانه إلى مساعدات إنسانية عاجلة