عاجل

تقرأ الآن:

أسهم وول ستريت تتراجع في يوم تنصيب الرئيس الجديد


العالم

أسهم وول ستريت تتراجع في يوم تنصيب الرئيس الجديد

مؤشرات سلبية للإقتصاد الأمريكي في يوم تنصيب باراك أوباما رئيسا للولايات المتحدة الأمريكية.

بورصة وول ستريت أنهت تعاملات الثلاثاء على تراجع قياسي، بسبب المخاوف حيال قطاع البنوك، و وسط علامات جديدة على أن إنتهاء الأزمة المصرفية العالمية ما زال بعيدا

سام ستوفال- رئيس مجموعة إستثمارية أمريكية يلخص أسباب هذا التراجع و يقول:

“ إن بعض التجار كانوا يأملون سماع شيئا في كلمة التنصيب، لتوضيح خطوات العمل المتخذة من أجل تحقيق إستقرار للإقتصاد ومحاولة إنقاذ المصارف، و هو ما لم يسمعوه، وأعتقد كنتيجة لهذا ساعد في إنهيار خفض الأسعار”

و إنخفض مؤشر داو جونز الصناعي بنسبة أربعة فاصل صفر واحد في المئة. فحين فقد مؤشر ناسداك ثمان و ثمانين نقطة أي تراجع بنسبة خمسة فاصل ثمانية و سبعين في المئة.

كما إنخفضت الأسهم في البنوك الأمريكية الكبرى بأكثر من عشرة في المئة بعدما أعلنت شركة ستيت ستريت كورب وهي أكبر مدير لأصول المؤسسات في العالم إرتفاع الخسائر غير المحققة عن محفظتها الإستثمارية.