عاجل

تقرأ الآن:

عاصفة تؤدي إلى مقتل خمسة عشر شخصا في فرنسا وإسبانيا


العالم

عاصفة تؤدي إلى مقتل خمسة عشر شخصا في فرنسا وإسبانيا

في عاصفة استثنائية تضرب اسبانيا منذ مساء الجمعة الماضي، لقي اربعة أطفال حتفهم وجرح ستة عشر آخرون على الأقل، بعد أن تسببت الرياح العاتية بانهيار جدار منشأة رياضية كان نحو ثلاثين فتى يلعبون فيها البيسبول.
الأولاد كانوا في الخارج لحظة هبوب الرياح، ودخلوا إلى المبنى للاحتماء، وسرعان ما سقط عليهم الجدار.

حادثة ليست الوحيدة، فقد قتل نحو أربعة أشخاص آخرين في مناطق متفرقة شمال وجنوب شرق إسبانيا، وتحديدا في أقاليم كاتالونيا، غاليسيا ، أليكانتي والباسك وغيرها حيث أدت العاصفة إلى اقتلاع الأشجار وانهيار الكثير من جدران المباني.
شلل تام أصاب هذه المناطق في إسبانيا فتوقفت فيها رحلات القطارات والطائرات.

العاصفة اجتاحت أيضا مناطق عديدة جنوب غرب فرنسا حيث توفي ثلاثة أشخاص على الأقل وجرح عشرات آخرون، وأدت الرياح التي وصلت سرعتها إلى أرقام قياسية حسب الأرصاد الجوية الفرنسية، إلى انقطاع الكهرباء عن أكثر من مليون وخمسمائة ألف منزل.

أضرار كبيرة في الممتلكات الخاصة والعامة خلفتها العاصفة التي هدأت ليلا وتهدّد بالإنتقال إلى جزيرة كورسيكا ومناطق من إيطاليا.

لكن رغم هدوء الرياح، فإن الأمطار التي تساقطت بغزارة في الأيام الماضية في فرنسا تقلق الناس من احتمال حدوث فيضانات.

المزيد عن: