عاجل

تقرأ الآن:

واحد وعشرون قتيلا في إسبانيا وفرنسا بسبب العاصفة


العالم

واحد وعشرون قتيلا في إسبانيا وفرنسا بسبب العاصفة

واحد وعشرون شخصا… هي الحصيلة الإجمالية للضحايا الذين قتلوا بسبب العاصفة التي ضربت جنوب غرب أوروبا وكانت آثارها مدمرة في كل من فرنسا وإسبانيا.

الفرنسيون وحتى مساء الأمس، كانوا لا يزالون يحاولون إزالة آثار العاصفة التي بسببها، قتل ثمانية أشخاص، وانقطعت الكهرباء عن مئات آلاف الوحدات السكنية.

الرياح التي وصلت إلى سرعات قياسية أثرت في فرنسا أيضا على حركة القطارات بعد تعطل الكثير من السكك الحديدية بسبب تساقط الأشجار وانقطاع الأسلاك الكهربائية.
ويحاول المختصون العمل على إصلاح ما تعطّل أيضا في مجال خطوط الهاتف الثابتة، وتمديدات مياه الشفة، التي توقفت عن آلاف المنازل.

الأحوال بعد هدوء العاصفة ليست أفضل في إسبانيا، حيث قتل إثنا عشر شخصا، وشلّت الكثير من الطرق وقطعت الكهرباء، خصوصا في أقاليم غاليسيا، كاتالونيا، أليكانتي والباسك.

رجال الإطفاء كانوا تمكنوا أمس أيضا من السيطرة على حرائق اندلعت في الغابات شرق البلاد، أتت على نحو ألف ومائة هكتار.

وضمن موجة الصقيع التي تجتاح أوروبا، عملت السلطات في البرتغال على إنقاذ نحو ستمائة شخص علقوا في سياراتهم على الطرقات التي سدّت بسبب الثلوج أو الجليد وسط وشمال البلاد.