عاجل

معمّر القذافي، الزعيم الليبي انتخب اليوم على رأس الاتحاد الأفريقي. فرغم أن عددا كبيرا من قادة الدول الأفريقية يتخوفون من أفكاره التي تذهب بعيدا لتوحيد القارة السمراء، هم سمّوه اليوم في القمة الأفريقية رئيسا للاتحاد لمدة عام واحد، ليخلف التنزاني جاكايا كيكويتي.

إلا أنّ انتخاب القذافي بدا سببه اضطراريا، فرئاسة الاتحاد هذا العام حسب الأنظمة، تعود إلى دولة من شمال أفريقيا، ولم يشارك في القمة أي رئيس من تلك المنطقة سوى الزعيم الليبي.

القمة التي فشلت أمس بعد ساعات من المباحثات، بالتوصل إلى اتفاق حول مشروع “حكومة الاتحاد” التي يدعو إليها القذافي، حضرها الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون وهي ستبحث أيضا عددا من القضايا الساخنة في القارة الأفريقية.

القذافي وخلال القمة كما أكّد البعض، أثار دهشة كثيرين حين طلب من عدد من نظرائه أن يسمّوه من الآن فصاعدا “ملك ملوك أفريقيا التقليديين”.