عاجل

الرئيس الفرنسي يعلن عن إلغاء الضريبة المهنية عن المؤسسات

تقرأ الآن:

الرئيس الفرنسي يعلن عن إلغاء الضريبة المهنية عن المؤسسات

حجم النص Aa Aa

خمسة عشر مليون فرنسي على الأقل تابعوا أمس المقابلة التلفزيونية للرئيس نيكولا ساركوزي حول الأزمة الاقتصادية و المالية. الرئيس الفرنسي حاول طمأنة الفرنسيين ووعد بعدة تدابير، أهمها دفعة لسوق الشغل عبر إلغاء الضريبة المهنية “كلفة صناعة سيارة في جمهورية التشيك تقل بنحو ألف يورو عن فرنسا. ثلث هذه الألف يورو تمثل الضريبة المهنية و هي ضريبة لا توجد في دولة أوربية أخرى. أعلن أمامكم أننا سنلغي هذه الضريبة عن المؤسسات في العام ألفين و عشرة. سنلغي هذه الضريبة المهنية لضمان بقاء المصانع في فرنسا”.

في المقابل الرئيس الفرنسي دعى الشركات إلى توزيع عادل للأرباح بين المستخدمين و المساهمين، ووعد كذلك بخفض ضريبي على الطبقات الوسطى و مساعدات للعاطلين عن العمل. نيكولا ساركوزي شدد على مواصلة الإصلاحات” بالطبع سنواصل الإصلاحات. إنه البرنامج الذي انتخبني على أساسه الفرنسيون و هذا واجبي. إنه السبيل الوحيد أمام فرنسا للخروج من أزمة أقوى مما دخلت إليها”.

مواصلة الإصلاح مع الأخذ بأكبر قدر ممكن من اقترحات المركزيات النقابية و أرباب العمل، هو وعد الرئيس الفرنسي الذي ضرب لهؤلاء موعدا في الثامن عشر من الشهر الجاري بهدف مناقشة الإصلاحات، بعد تصاعد مشاعر الإحباط التي ترجمها مليونان و نصف مليون فرنسي في مظاهرات التاسع و العشرين من يناير كانون الثاني.