عاجل

تقرأ الآن:

إيهود أولمرت يعلن تأييده لترشيح تسيبي ليفني


العالم

إيهود أولمرت يعلن تأييده لترشيح تسيبي ليفني

مستقبل إسرائيل السياسي سيتم تحديده غدا. تعبئة واسعة في صفوف مختلف التشكيلات السياسية التي اعتمد البعض منها سياسة الهجوم على الآخر كطريقة لكسب أصوات الناخبين و هو ما قام به أمس مناهضون لحزب كاديما الحاكم في تل أبيب.

قبيل ساعات من الانتخابات التشريعية، رئيس الوزراء الإسرائيلي المنتهية ولايته ايهود اولمرت يعلن للمرة الأولى عن دعمه لزعيمة حزب كاديما تسيبي ليفني. أولمرت أشاد بجهود وزيرة الخارجية حيث وصف بأنها قادرة على قيادة الدولة والتقدم في عملية السلام.

استطلاعات الرأي لا تزال تشير إلى تقدم أحزاب اليمين، لكن المترددين الذين وصلت نسبتهم إلى عشرين بالمائة يجعل المنافسة تشتد بين الليكود بزعامة رئيس الوزراء الأسبق بنيامين نتنياهو المتصدر لنتائج الاستطلاعات من جهة و كاديما الحاكم الذي تقوده وزيرة الخارجية تسيبي ليفني من جهة أخرى.

و في ظل حملة انتخابية يطغى عليها موضوع أمن الدولة العبرية، يلاقي زعيم حزب العمل وزير الدفاع إيهود باراك صعوبات في التقدم في الاستطلاعات، خصوصا بسبب الهجوم الأخير على غزة.

أما حزب اسرائيل بيتنا اليميني المتطرف بقيادة أفيغدور ليبرمان فقد يحقق اختراقا و قد يتمكن من أن يصبح القوة الثالثة في البرلمان.