عاجل

تقرأ الآن:

إقبال على التصويت في الاقتراع التشريعي المبكر بإسرائيل


العالم

إقبال على التصويت في الاقتراع التشريعي المبكر بإسرائيل

الناخبون الإسرائيليون أقبلوا على مكاتب الاقتراع للإدلاء بأصواتهم في الانتخابات التشريعية المبكرة رغم رداءة أحوال الطقس و الاستياء من الطبقة السياسية. في انتظارالأرقام النهائية، نسبة المشاركة قد تفوق ثلاثة و ستين بالمائة، النسبة المسجلة في اقتراع العام ألفين و ستة.

بينامين نتانياهو الذي تمنحه استطلاعات الرأي التقدم على رأس حزبه اليميني “الليكود“، لم يخف قلقه من تلاشي تعبئة أنصار الحزب لصالح اليمين المتشدد، ما قد يخدم مصلحة حزب وسط اليسار “كاديما” و زعيمته تسيبي ليفني التي تأمل أن تظفر برئاسة الوزراء عبر صناديق الاقتراع بعدما أفلتت منها في أكتوبر تشرين الأول غذاة استقالة إيهود أولمرت.

لكن القلق و الترقب على أشدهما في صف العماليين بزعامة وزير الدفاع إيهود باراك المهددين هذه المرة بفقدان مرتبتهم الثالثة التقليدية، بالرغم من القفزة النوعية لباراك بعد الحملة العكسرية الأخيرة على قطاع غزة.

على خلفية هذه الأحداث و هاجس الأمن المستمر، المجتمع الإسرائيلي، برأي المراقبين، ينعطف نحو اليمين، انعطاف يخدم هذه المرة الأصوات المتشددة لاسيما حزب “اسرائيل بيتنا” الذي ارتفعت أسهم زعيمه أفيغدور ليبرمان بفضل خطاب متشدد تجاه حماس التي يصفها ب“أكبر خطر خارجي” و دعواته للفصل التام مع عرب إسرائيل “الخطر الداخلي” حسب ليبرمان.