عاجل

بحصوله على 15 مقعدا في الانتخابات التشريعية الإسرائيلية، مقابل 11 مقعدا في انتخابات 2006، يكون حزب إسرائيل بيتنا، المحسوب على اليمين المتطرف، من أكبر الرابيحن في هذا الاستحقاق.
حزب أفيغدور ليبرمان، بات يلعب دور الحكم في تشكيل الحكومة المقبلة، كما أكد ليبرمان أمام أنصاره: (نحن الذين سنقرر جدول الأعمال. إنه نجاح ساحق لإسرائيل بيتنا، فاق كل التوقعات)
ليبرمان أكد تكهنات استطلاعات الرأي، وصار يرأس القوة الثالثة في البلاد.