عاجل

تقرأ الآن:

التخوف من إنهيار الأرباح في عيد العشاق بسبب الأزمة الاقتصادية


العالم

التخوف من إنهيار الأرباح في عيد العشاق بسبب الأزمة الاقتصادية

كولومبيا تخشى من وصول إرتدادات الأزمة الاقتصادية إلى عيد العشاق، هذه الذكرى السنوية التي تتزامن مع الرابع عشر من هذا الشهر و التي تتخذ من الورود هدايا رئيسية. كولومبيا تعتبر من البلدان الرئيسية في إنتاج الورود، قطاع يوفر حوالي مائتي ألف وظيفة.

هذه المنتجون متخوفون من تراجع مبيعات الورد فالبعض منهم أحس بانخفاض في الطلب. و وفقا للحسابات فقد إنخفض الطلب إلى ثلاثين بالمائة بسبب الأوضاع الاقتصادية، فنتيجة فقدان الوظائف و قلة الإستثمارات أصبح الناس لا يملكون أموالا لشراء الأزهار و الورود.

المنتجون في مجال الورود عادة ما يحققون من خمسة عشر إلى ثمانية عشر بالمائة من عائداتهم السنوية في عيد العشاق. فالورود تبقى الهدايا الأكثر تقليدية و الأكثر رمزية في عيد العشاق والحب.

أكثر من عشرين طائرة تغادر كولومبيا يوميا لتوزيع الورود على العشاق عبر العالم، بالرغم من الأزمة الاقتصادية التي تضرب المعمورة.