عاجل

تقرأ الآن:

فضائح داخل حزب الشعب الاسباني قبل ثلاثة أسابيع من الانتخابات


إسبانيا

فضائح داخل حزب الشعب الاسباني قبل ثلاثة أسابيع من الانتخابات

حزب الشعب، أبرز تشكيلة سياسية معارضة في اسبانيا ضحية مجموعة من الفضائح قبل ثلاثة أسابيع من الانتخابات الإقليمية التي توصف بالحاسمة. التيار المحافظ متهم بفضائح الجوسسة الداخلية و قضايا فساد و هي الأمور التي رفضها زعيم حزب الشعب ماريانو راخوي. راخوي أكّد أنّ ما يحدث ليست مكيدة من طرف حزب الشعب كما يدّعي البعض، إنما مكيدة ضدّ الحزب الذي يعاني من الظلم المطلق و الأضرار التي لا يمكن إصلاحها بالنسبة للأشخاص المتورطين في الفضائح.

في قلب الفضيحة، الصراع من أجل خلافة ماريانو راخوي، منصب يسعى إلى الظفر به كل من عمدة مدريد ألبرتو رويز غياردون و رئيسة منطقة مدريد إسبيرنزا أغيري و التي يشتبه بقيامها بالتجسس على عمدة مدريد.

يضاف إلى هذا تورط سبعة و ثلاثين عضوا من الحزب في قضايا فساد و إستغلال النفوذ و تبيض الأموال.

هذه القضية التي تتزامن مع الانتخابات الإقليمية في المنطقة الباسكية و غاليس وضعت الحزب في موقف سيئ للغاية حيثرجت حزب الشعب الذي فقد سبع نقاط في استطلاعات الرأي.