عاجل

تقرأ الآن:

كوسوفو تواجه تحديات جمة بعد عام على اعلانها الاستقلال


العالم

كوسوفو تواجه تحديات جمة بعد عام على اعلانها الاستقلال

سكان كوسوفو يستعدون للاحتفال بالذكرى السنوية الأولى لإعلان الاستقلال عن صربيا وسط مخاوف أمنية ومشاعر تشاؤم حول مستقبل البلاد الاقتصادي وانقسام أوروبي وعالمي بشأن الاعتراف بهذا الاستقلال

وقد بدأت التجهيزات لاقامة احتفالات ضخمة بهذه المناسبة
سبقتها احتفالات شعبية منذ أيام عبر توزيع الأعلام وإطلاق الألعاب النارية في الهواء، وسط مخاوف أمنية من احتمال قيام الصرب بردود فعل انتقامية لتعكير صفو هذه المناسبة.

رئيس الوزراء هاشم تاشي في مقابلة تلفزيونية قال :
أعتقد أنه في عام 2009 سوف يتم الاعتراف بنا من قبل بلدان جديدة ، حتى من قبل جارتنا صربيا. كوسوفو مستعدة لفتح سفارة لها في بلغراد ، ونفس الشيء امل أن أرى بلغراد تفكر في فتح سفارة في بريشتينا ، حتى نتمكن من الوصول الى نهاية قريبة لهذا الفصل من الصراع بين كوسوفو وصربيا ، ويسود السلام في منطقتنا إلى الأبد.

البرلمان الصربي اعلن ان يعتزم عقد جلسة “استفزازية” في كوسوفو , في خطوة من شأنها إثارة توتر كوسوفو في ذكرى احتفال الإقليم بالذكرى الأولى لإعلان استقلاله عن جمهورية صربيا

عام مضى وتبقى الكثير من القضايا عالقة تنتظر الحسم النهائي على رأسها توقف صربيا عن المطالبة بعودة سيادتها على كوسوفو التي لا يفكر سكانها الألبان سوى في الاعتراف المتبادل مع صربيا .