عاجل

تقرأ الآن:

إرتفاع نسبة البطالة بالولايات المتحدة إلى 8.1 بالمئة


مال وأعمال

إرتفاع نسبة البطالة بالولايات المتحدة إلى 8.1 بالمئة

ذكر تقرير حكومي أمريكي صدر يوم الجمعة أن عدد الذين فقدوا وظائفهم بالولايات المتحدة في شهر فبراير شباط المنصرم بلغ ستمئة وواحدا وخمسين ألف شخص، وهو رقم رفع نسبة البطالة إلى أعلى مستوى لها منذ أكثر من خمسة وعشرين عاما بالولايات المتحدة.

يذكر أن نسبة البطالة بسوق العمل الأمريكية ظلت ترتفع ابتداء من شهر أكتوبر تشرين الأول الماضي حيث كانت ستة فاصل ستة بالمئة، إلى أن بلغت ثمانية فاصل واحد بالمئة في شهر فبراير شباط الماضي.

التقرير الحكومي دفع الرئيس أوباما إلى تأكيد إصراره على إنعاش الاقتصاد الأمريكي:
“علينا تحمل مسؤوليتنا تجاه أنفسنا وأولادنا لتحفيز اقتصاد بلادنا. مسؤوليتنا تتمثل في التحرك، وهذا ما أنوي فعله بصفتي رئيسا للولايات المتحدة الأمريكية”.

في نفس السياق قالت كارولين مالوني، رئيسة اللجنة الاقتصادية بالكونغرس الأمريكي:
“العدد الكبير للوظائف الملغاة يشير إلى وجوب اتخاذ خطوات إضافية. ليس صدفة أن تكون الولايات التي تعلو فيها نسبة الأشخاص الذين فقدوا مساكنهم هي ذاتها التي يزيد فيها معدل نسبة البطالة عن المعدل الوطني”.

ويأتي تصريح مالوني تعقيبا على إعلان جمعية مصارف الرهون العقارية أن ثمن الأمريكيين من زبائن الرهون العقارية إما متأخرون عن دفع المستحقات الشهرية عليهم، أو معرضون للطرد من منازلهم بسبب أزمة البطالة.