عاجل

فتح معرض برلين الدولي للسياحة أبوابه يوم الأربعاء. ويجتمع مسؤولو أكثر من أحد عشر ألف شركة سياحية تمثل مئة وسبعة وثمانين دولة، على مدى خمسة أيام لمناقشة كيفية مواجهة التحديات التي يمر بها القطاع السياحي في فترة الركود الحاد الذي يعصف بالاقتصاد العالمي.

قالت دورت بورتفيلت، وهي خبيرة في القطاع السياحي:
“الناس حاليا يحجزون أسفارا مختلفة، على سبيل المثال الأسفار قصيرة المدى، وهناك أيضا الأسفار غالية الثمن لأن الأغنياء لم يتأثروا بالأزمة”.

ويأمل مسؤولو القطاع السياحي ألا تنساهم الحكومات في خططها المالية التحفيزية، وأن يبقوا القطاع على رأس القطاعات التي تتلقى المساعدات لاجتياز الأزمة الاقتصادية العالمية، على حد قول طالب رفاعي، رئيس المنظمة العالمية للسياحة التي تتخذ من العاصمة الإسبانية مدريد مقرا لها.