عاجل

تقرأ الآن:

بروكسل تضاعف دعمها لأوروبا الشرقية وصندوق النقد الدولي


أوروبا

بروكسل تضاعف دعمها لأوروبا الشرقية وصندوق النقد الدولي

توافق أوروبي على مجمل القضايا المالية والاقتصادية. ففي اليوم الأخير من قمتهم في بروكسل اتفق قادة الاتحاد الأوروبي على مضاعفة التمويل العاجل للدول الأعضاء التي تعاني من مشكلات مالية واقتصادية.

وهذه هي المرة الثانية خلال أربعة أشهر التي تضاعف فيها بروكسل هذا التمويل.
رئيس الوزراء التشيكي ميريك توبولانيك يصرح في المؤتمر الصحفي : “ خمسون مليار يورو هي القيمة الإجمالية لصندوق الطوارىء لمساعدة الدول التي تعاني من صعوبات في ميزان المدفوعات. هذا يعني مضاعفة القيمة من خمسة وعشرين إلى خمسين مليار يورو. إذا كان من الضروري مساعدة دولة تأثرت بالأزمة فمن الممكن القيام بذلك”.

رئيس الوزراء التشيكي ميريك توبولانيك قال إن هذه الزيادة تهدف إلى مساعدة دول الاتحاد ذات العملات المستقلة والتي تأثرت بشكل لافت بالأزمة. وتستفيد لاتفيا والمجر بالفعل من هذا الصندوق الذي من المتوقع أن تطلب منه رومانيا المساعدة.

رئيس الوزراء البريطاني غوردن براون ثمن قرار الاتحاد تقديم قروض جديدة لصندوق النقد الدولي بقيمة خمسة وسبعين مليار يورو : “ الفجوة في التمويل للبلدان الناشئة تصل هذا العام إلى ثمانمائة مليار بالتالي فإن المشكلة لا تهم فقط البلدان الناشئة. بسبب خطر العدوى المسألة تهم كل دول العالم. من المهم أن نزيد الموارد المتوفرة لدى المؤسسات الدولية حتى تتمكن من التدخل لوقف انتشار الأزمة ولتحقيق الاستقرار في الاقتصاديات وعودة الاقتصاد العالمي إلى النمو”.

القادة الأوروبيون اتفقوا أيضا على تفاصيل تنفيذ خطة لإنفاق خمسة مليارات يورو لصالح مشاريع البنى التحتية في مجال الطاقة والتغير المناخي وشبكات الأنترنت العالية السرعة.