عاجل

تعهدت المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل يوم الثلاثاء أمام موظفي مصنع السيارات الألماني أوبل بإيجاد حل للمشاكل المالية التي تواجهها شركتهم.

شركة أوبل تابعة لمصنع السيارات الأمريكي جنرال موتورز، ويبلغ عدد موظفيها في ألمانيا خمسة وعشرين ألف شخص، وهي في حاجة لمساعدة مالية من الحكومات الأوروبية قيمتها ثلاثة مليارات وثلاثمئة مليون يورو. قالت المستشارة الألمانية أنيغلا ميركل: “نحن في حاجة لجهة ما هنا في ألمانيا تكون متعهدة لأوبل، وتستطيع التحرك باستقلالية عن جنرال موتورز إجراء محادثات باسم أوبل في أوروبا”. يذكر أن الرئيس الأمريكي باراك أوباما أعطى جنرال موتورز الشركة الأم لأوبل مهلة شهرين حتى تقدم خطة إعادة هيكلتها، وفي حالة تعذر ذلك فسيكون إعلان إفلاسها حتميا حسب تعبير الرئيس الأمريكي.