عاجل

تقرأ الآن:

الرئيس الأمريكي باراك أوباما سيزور الصين هذا العام بعد أن تلقى دعوة رسمية من نظيره الصيني "هو جين تاو"


العالم

الرئيس الأمريكي باراك أوباما سيزور الصين هذا العام بعد أن تلقى دعوة رسمية من نظيره الصيني "هو جين تاو"

هو القرار الذي اتخذ في اللقاء الذي جمع الرئيسين عشية قمة العشرين التي ستعقد في لندن.

أوباما و “هو” يوافقان على ترسيخ علاقات استراتيجية و اقتصادية حسب مصادر من البيت الأبيض.
الرئيس الصيني صرح أن العلاقات بين البلدين لا تقتصر على مصالح الشعبين فقط و إنما على منطقة آسيا و المحيط الهادي من أجل إرساء السلام.
و رغم أن أوباما قد صرح أن العلاقات الإقتصادية بين البلدين قد أصبحت قوية إلا أن الرئيسين لم يتطرقا إلى مسألة استبدال العملة العالمية .
روسيا و الصين تنسقان من أجل ترسيخ الفكرة ديميتري ميدفيديف كان قد نادى بها كحل للأزمةالمالية العالمية.