عاجل

عشرات الآلاف من الارجنتينيين شاركوا أمس الخميس بموكب تشييع الرئيس الأسبق راؤول الفونسين، بعد أن توفي الثلاثاء الماضي وتابع المودعون الجنازة بحزن، وتعبيرا عن العرفان بالجميل للرئيس الفونسين لتصديه لحكم الديكتاتوريين العسكريين في فترة السبعينات وكونه أيضا بمثابة الاب للفترة الديمقراطية الحالية التي تعيشها الارجنتين.

وانتظر أكثر من أربعين ألف شخص لساعات يوم الاربعاء ليمروا أمام نعش مفتوح سجي فيه جسد الفونسين في الكونجرس الارجنتيني.

بينما حضر آلاف قداس جنازة في مكان مفتوح أمس الخميس قبل أن يحمل نعشه على عربة مكشوفة الى مقبرة ريكوليتا التاريخية حيث ترقد الشخصيات الارجنتينية المهمة

الرئيس الأسبق راؤول الفونسين ينتمي إلى حزب الاتحاد الراديكالي المدني الذي ينتمي ليسار الوسط و هو أول زعيم منتخب ديمقراطيا خلال عقود ولا ينتمي للحزب البيروني.